رفع قدرة تخزين إنتاج الحبوب بميلة

رفع قدرة تخزين إنتاج الحبوب بميلة


بلغت أزيد من 1.5 مليون قنطار
رفع قدرة تخزين إنتاج الحبوب بميلة
تم رفع قدرة تخزين محصول ولاية ميلة من مختلف أنواع الحبوب والبقول الجافة برسم حملة الحصاد والدرس للموسم الجاري إلى ما يفوق ال 1.5 مليون قنطار حسب ما علم من المدير المحلي للمصالح الفلاحية مسعود بن دريدي الذي أوضح أن المخازن والصوامع التي سيحول إليها المنتوج منها ما هو تابع للتعاونية المحلية للحبوب والبقول الجافة ومنها ما تعود ملكيته للخواص تم استئجاره لاستقبال وتخزين الإنتاج خلال حملة الحصاد والدرس للموسم الجاري.
وتفوق قدرة استيعاب المخازن المستأجرة والموزعة عبر الولاية بحسب السيد بن دريدي عن ال400 ألف قنطار تضاف حسب المصدر إلى المخازن والصوامع الإسمنتية والحديدية التابعة للتعاونية المحلية للحبوب والبقول الجافة ما سيسمح باستقبال أحسن للإنتاج المتوقع أن يصل هذه السنة إلى 2.6 مليون قنطار بعد الأمطار المعتبرة التي تساقطت بشكل منتظم خلال السنة مضيفاأنه سيتم بالتوازي مع الحملة تحويل الإنتاج إلى الولايات الأخرى لتخفيف الضغط وضمان السير الحسن للعملية واستقبال متواصل لمحاصيل الفلاحين.
في ذات السياق أفاد المدير المحلي للمصالح الفلاحية بأن حظيرة الولاية من العتاد الفلاحي كافية لتنظيم حملة ناجحة وفي مدة قصيرة كونها تتوفر حاليا على 615 آلة حاصدة 37 منها تابعة للتعاونية المحلية للحبوب والبقول الجافة كما يبلغ عدد الجرارات 3 آلاف و800 جرار مع 1900 عربة للنقل إضافة إلى 1100 صهريج للمياه مسخر خلال هذه الحملة تحسبا لاحتمال اندلاع الحرائق التي يجري تحسيس الفلاحين بمخاطرها وكيفية تجنبها ومكافحتها.
للإشارة فإن فلاحي الولاية استفادوا في إطار الدعم الفلاحي منذ سنة 2000 إلى غاية 2017 من 140 آلة حاصدة 19 منها تم تجديدها هذا الموسم و301 جرار إضافة إلى 300 وحدة من لواحق العتاد الفلاحي.

نبذة عن الكاتب

بوراس بوعلام. مؤسس ومدير موقع دي زاد فلاحة تقني فلاحة جزائري الأصل فلاح المهنة مسلم الديانة يسعى لتطوير شعبة الفلاحة في الجزائر التي تعاني نقص الخبرات والتكنولوجيا

مقالات ذات صله